2018-12-07 at 21-39-10

القنصلية المصرية تقيم ندوة بشأن الآثار المصرية البحرية الغارقة ‏

نظمت القنصلية العامة لجمهورية مصر العربية في نيويورك ندوة ثقافية حول الآثار المصرية الغارقة بالتنسيق مع المركز الأمريكي للبحوث الأثرية في مصر وذلك بمقر القنصلية، حاضر فيها الأستاذ الدكتور عماد خليل، الأستاذ بكلية الآداب جامعة الإسكندرية والمتخصص في مجال الآثار البحرية، حيث افتتح الندوة السيد السفير د.هشام النقيب القنصل العام لجمهورية مصر العربية في نيويورك مشيراً إلى تقدير مصر لثرواتها الأثرية وأهمية تعريف العالم بما تتمتع به من حضارة ممتدة لآلاف الأعوام، بما فيها الآثار المصرية البحرية الغارقة. وقدم الدكتور عماد خليل نبذة عن تتتاريخ الاستكشافات الأثرية البحرية في مصر في البحر المتوسط والبحر الأحمر وما عثر عليه من ثروات أثرية هامة في البحر المتوسط تعود إلى العصور الفرعونية واليونانية والرومانية، فضلاً عن ما تم الكشف عنه في البحر الأحمر من سفن غارقة من عصور قديمة تحتوى على آثار هامة تكشف عن طرق التجارة مع الدول الآسيوية. وحضر الندوة عدداً كبيراً من الحضور المصري والأمريكي، حيث تضمنت مداخلاتهم أسئلة حول التاريخ المصري والاسكتشافات الأثرية الحديثة، كما أعربوا عن انبهارهم بالحضارة المصرية ورغبتهم في زيارة المواقع الأثرية في مصر.

شارك هذا المحتوى

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on print
Share on email

الخط الساخن

 

إجراءات الخدمات القنصليه عن طريق البريد-التوكيلات و الإقرارات

إجراء الخدمات القنصلية عن طريق البريد -الزواج والطلاق